اسطفان: “القوات” تقطف ثمرة التزامها الثوابت والمبادئ

اسطفان: “القوات” تقطف ثمرة التزامها الثوابت والمبادئ

22 أيلول 2022

التقى عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب الياس اسطفان خلية “القوات اللبنانية” في كلية العُلوم الاجتماعيّة “هوفلان” في الجامعة اليسوعية، بحضور رئيس دائرة الجامعات الفرنكوفونية شربل مينا، رئيس خلية القوات في “هوفلان” جيفري الخوري، ومندوبين من الكليات الآتية: ادارة الاعمال مارك عطالله، الحقوق جاد شدياق، التسويق والمعلوماتية كيفن عنداري والعلوم السياسية سيلين عقيقي.

ولفت مينا، الى انه “الاجتماع الاول للطلاب، تحضيرا للانتخابات الطالبية المقبلة. وتحدث عن هذا الاستحقاق الذي حدد في 22 تشرين الاول 2022 وعن تحضيرات خلايا القوات اللبنانية في اليسوعية له”.

واستهل اسطفان كلمته بالتعبير للطلاب عن مدى اهمية هذه الكلية بالنسبة له، فقد تخرّج منها وكان ناشطا في صفوفها، من هنا أعرب عن دعمه الكامل لهم ومواكبته التحضيرات الكاملة حتى يوم 22 تشرين الاول، ليؤكد طلاب “القوات” هذا العام ايضاً ان “هوفلان” قوات وانهم سينتصرون هذا العام ايضا فيها وفي كليات “اليسوعية” والجامعات الخاصة الأخرى.

واعتبر ان “القوات في الانتخابات الطالبية والنيابية العام الماضي قطفت ثمار ثباتها والتزامها وحفاظها على مبادئها وشفافيتها وبرهنت مرة جديدة انه ما بصح الّا الصحيح، وهذا ما سيتكرر هذا العام انشالله””.

وتطرّق الى أهمية انخراط الطلاب في العمل السياسي في كلياتهم للوصول الى التغيير المطلوب، من هنا تكمن ضرورة توجيههم على العمل الفعلي والمسؤول بدل التنصل من المسؤولية. وتحدث عن إيجابية انخراط الشباب في العمل السياسي وانعكاسه على شخصيتهم ونظرتهم تجاه الآخر وأنفسهم والمجتمع ووطنهم.

وجرى نقاش مطوّل بين اسطفان وطلاب حول الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية على الساحة المحلية، ولا سيما مع دخولنا في المهلة الدستورية لانتخاب رئيس جديد للجمهورية.